الإخوان المسلمون : تجويع معتقلي العقرب.. وحرقهم بالمواد الكيماوية جريمة متكاملة

الإخوان المسلمون : تجويع معتقلي العقرب.. وحرقهم بالمواد الكيماوية جريمة متكاملة

إن الجريمة البشعة التي اقترفتها عصابة الانقلاب بحرق المختطفين الأبرياء بالمواد الكيماوية ، وفق ما أعلنه د. أحمد عارف ، وما نقل عن د. عصام العريان من قيام الانقلابيين بحرب تجويع وحرمان من مقومات الحياة ، في عملية قتل ممنهجة لخيرة أبناء مصر ، لهي جريمة متكاملة الأركان ضد الإنسانية ، وتعتبرها جماعة "الإخوان المسلمون" بمثابة بلاغ رسمي لمحكمة الجنايات الدولية والأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية الدولية وجميع الأحرار وأنصار حقوق الإنسان في العالم ، مطالبة الجميع بسرعة القيام بواجبهم وأداء دورهم بالتحقيق في هذه الجرائم الخطيرة ومحاكمةً مرتكبيها وإنزال أقصى العقوبة بهم ، والتحرك في نفس الوقت لزيارة السجون المصرية وكشف ما يرتكب داخلها من جرائم يشيب لها الولدان ، كما تطالبهم بالقيام بدورهم في الإفراج عن هؤلاء الشرفاء الأبرياء.

وتحمل الجماعة أمام العالم عصابة الانقلاب المسؤلية الكاملة عن سلامة المسجونين ظلما والمغيبين خلف قضبان الظلم والجبروت.

وتناشد كل القوى السياسية وجماهير الشعب المصري الاصطفاف على قلب رجل واحد لإزاحة هذه العصابة المسعورة إنقاذا لمصر وضمانا لمستقبل أبنائها.

وتؤكد الجماعة ثباتها على كل مواقفها العادلة دون تزحزح قيد أنملة ، فلا تفريط في حقوق الشهداء والجرحى ولا تنازل عن الإفراج عن المعتقلين واسترداد كافة حقوقهم ولا اعتراف بأي شكل بهذا الانقلاب العسكري الغادر ، واثقين بانتقام الله من هؤلاء المجرمين وواثقين من عونه وتأييده ونصره.
والله أكبر ولله الحمد

د.طلعت فهمي
المتحدث الإعلامي باسم جماعة "الإخوان المسلمون"
السبت 23 شعبان 1438هـ ؛ الموافق 20 مايو 2017م 

التعليقات