الرئيس محمد مرسي

[06-01-2013][13:42:4 مكة المكرمة]

الأسر السورية المقيمة بالمنوفية توجه الشكر للرئيس مرسي

المنوفية- وجيه عاشور:

وجَّهت الأسر السورية المقيمة بمحافظة المنوفية بعد نجاحهم في الفرار من جحيم الطاغية بشار الأسد الشكر لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي على ما أبداه من ترحاب بكل السوريين الفارين من هذا الجحيم في بلدهم الثاني مصر.

 

وأعربت الأسر السورية المقيمة بالمنوفية- مساء أمس خلال اليوم الاجتماعي الذي نظمته لهم نقابة الأطباء- عن امتنانهم وشكرهم للنقابة وأعضائها ولكل شعب المنوفية.

 

كانت نقابة الأطباء بالمنوفية قد نظمت يومًا اجتماعيًّا وترفيهيًّا للأسر السورية، بحضور عدد كبير من الأطباء وأسرهم؛ بهدف التواصل مع إخوانهم السوريين، شعر خلاله الأطفال السوريون بالاطمئنان وقضوا يومًا جميلاً وسط اللعب والمسابقات.

 

وأكد الدكتور عاطف حمادة نقيب أطباء المنوفية أن النقابة تسعى لتأمين إقامة تلك الأسر التي تعيش بالمحافظة وإعالتهم معيشيًّا وتبنِّي أولادهم بالمدارس وتنمية أصحاب المهارات منهم.

 

وقال "أبو عمار" أحد السوريين الذين شاركوا في ذلك اليوم: نشكر الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية؛ الذي أمر بمعاملة السوريين كمعاملة المصريين تمامًا، مضيفًا: وبالفعل نجد معاملة طيبة في كل مكان نذهب إليه، وفي كل مرافق الدولة، ولا نجد أي صعوبات في قضاء حوائجنا.

 

وقالت "أم حسام" إحدى الأمهات السوريات: "نحن نشكر كل المصريين، وعلى رأسهم رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي؛ الذين خففوا عنا هول ما عايشناه في سوريا من قتل واغتصاب وتدمير وموت لأطفالنا أمام أعيننا وأهوال يشيب لها الولدان".

 

 

احنا اتشرفنا جدا بوجودكم المنوفين وشبين كلها نورت والله

بواسطة: احمد من المنوفية - نورتوا بلادنا - فى 26-01-2013

يا ر ئس ظلم البيحصل ده حدر تك بتعمل زي الر ئس السبق حل مشكل مصر بسرعه قبل الشعب ما يقوم بموز هاره الحق نفسك بسرعه يا ريس فينا كتير ما تت في حدث القطر انقذ مصر يا ريس

بواسطة: وحد من الشعب - - فى 16-01-2013

اهلا با اخوتنا السوريات اهلا با احببنا السوريين الرجال منهم والاطفال وتكدوا نحن معاكم فى محنتكم لن نتخلى عنكموا ابدا حتى يسقط بشار ورفاقه الرئيس صاحب قلب كبير وهو رئيس يتميز بالحق والعدل والحب لبنى وطنه فاهلا بكم شرفتونا فى بلدكم الثانيه مصر

بواسطة: رسلان - اسيوط - فى 06-01-2013
 1  
الاسم :
 
البريد للإلكتروني :
عنوان التعليق :
نص التعليق :