رغم إخلاء سبيله.. شرطة الانقلاب تختطف الطالب محمد خاطر قسريًا

رغم إخلاء سبيله.. شرطة الانقلاب تختطف الطالب محمد خاطر قسريًا
قامت سلطات الانقلاب العسكري بإخفاء الطالب محمد محمود خاطر من مركز فاقوس بالشرقية، قسريًا، وذلك بعد اقتياده إلى جهة مجهولة من داخل مركز شرطة فاقوس، بعد حكم المحكمة العسكرية بإخلاء سبيله بعد انقضاء مدة الحبس المقررة عليه.
 
وبحسب أسرة "خاطر"، فإنه تم إخلاء سبيله من محكمة الجنايات العسكرية بالزقازيق في التاسع من شهر يناير الماضي، وتعنتت إدارة مركز شرطة فاقوس في إخلاء سبيله لأربعة شهور قبل أن يتم اقتياده لجهة غير معلومة من داخل مركز الشرطة أمس.
 
من جانبها حمّلت أسرة خاطر مأمور مركز شرطة فاقوس، ومدير أمن الشرقية إلي جانب وزير داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامته، مناشدة المنظمات الحقوقية سرعة التدخل للإفراج عنه. 

وكانت داخلية الانقلاب بفاقوس اعتقلت الطالب محمد محمود خاطر، الطالب بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر، بعد مداهمة منزله بمدينة فاقوس في الثالث والعشرين من مايو لعام 2015 وتم الحكم عليه عسكريًا بالسجن لمدة ثلاث سنوات بمزاعم الانتماء لجماعة محظورة والاعتداء على منشآت حكومية وخاصة.
التعليقات