شرطة الانقلاب تعتقل عددا من أحرار الشرقية دون سند من القانون

شرطة الانقلاب تعتقل عددا من أحرار الشرقية دون سند من القانون

 اعتقلت شرطة الانقلاب بالشرقية عددًا من المواطنين من مركز ديرب نجم والقرى التابعة له بعد حملة مداهمات شنتها على بيوت المواطنين، أمس الأحد، دون سند من القانون وبشكل تعسفي.


وذكر شهود عيان من الأهالي أن ميليشيات الانقلاب العسكري اقتحمت عددًا من منازل المواطنين بمركز ديرب نجم والقرى التابعة له، وحطمت أثاث المنازل، وسرقت بعض المحتويات، وروعت النساء والأطفال قبل أن تعتقل عددًا من المواطنين، بينهم من قرية الهوابر كل من: "شوقي بدوي، سمير بدوي، عمر سمير بدوي".

يشار إلى أن عددًا من المعتقلين تم اعتقاله عدة مرات في أوقات سابقة، ولفقت لهم اتهامات بزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات، وتم الإفراج عنهم ليعاد اعتقالهم على الخلفية نفسها من جديد؛ استمرارًا لجرائم وانتهاكات العسكر التي لا تسقط بالتقادم.

وحمل أهالي المعتقلين سلامة ذويهم لوزير داخلية الانقلاب ومدير أمن الشرقية ومأمور مركز شرطة ديرب نجم، وناشدوا منظمات حقوق الإنسان توثيق هذه الجرائم والتحرك على جميع الأصعدة لوقف نزيف الانتهاكات واحترام معايير حقوق الإنسان.
التعليقات