500 معتقل من الإخوان المسلمين في يوم نصرة القضاة

500 معتقل من الإخوان المسلمين في يوم نصرة القضاة

 

كتب- أحمد رمضان، أحمد رمضان

اعتقلت قوات الأمن حوالي 500 من الإخوان المسلمين من مناطق العباسية (شمال القاهرة) والتي اعتُقل منها حوالي 80 منهم الدكتور محمد مرسي عضو مكتب الإرشاد، و130 من منطقة محاكم الجلاء والتي اعتُقل منها الدكتور عصام العريان القيادي البارز وأمين صندوق نقابة الأطباء، والتي تقع بالقرب من منطقة القضاء العالي وسط القاهرة، والتي تَجري فيها وقائع المحاكمة لاثنين من المستشارِين؛ بسبب تصريحاتٍ صحفيةٍ للإعلام حول تزوير النظام للانتخابات البرلمانية الأخيرة.

 

 الصورة غير متاحة

 قوات الأمن تحاصر دار القضاء العالي

كما اعتقلت قواتُ أمن الدولة حوالي 200 من إخوان القليوبية بمناطق العباسية، وعشراتٍ آخرين من منطقة كوبري قصر النيل، ومن أمام دار القضاء العالي بوسط القاهرة.

 

وحشدت السلطاتُ المصريةُ الآلاف من قوات الأمن المركزي بالإضافة إلى قوات مباحث أمن الدولة؛ للتصدي للمظاهرات التي نظَّمها الإخوان المسلمون اليوم الخميس 18/5/2006م أمام دار القضاء العالي ومجمع محاكم الجلاء بوسط القاهرة ومحكمة شمال القاهرة بالعباسية؛ للتضامن مع المستشارَين محمود مكي وهشام البسطاويسي المحالَيْن للتحقيق.

 

 الصورة غير متاحة

نواب الإخوان يشاركون في الوقفة التضامنية مع القضاة

كما داهمت قواتُ الأمن المتظاهرين في أغلب المناطق المحيطة بمنطقة وسط القاهرة والتي مُنع فيها التظاهر، واعتقلت عددًا كبيرًا من الإخوان واعتَدَت بالضرب المبرّح بالعصيِّ الكهربائية والهراوات والقنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين، كما قامت بسَحْل عددٍ كبيرٍ منهم على الأرض، في محاولةٍ لمنع المظاهرات المؤيِّدة للقضاة.

 

وفي وسط القاهرة وأمام دار القضاء العالي تجمَّع نواب الإخوان المسلمين ومعهم نواب المعارضة والمستقلين مرتدين أوشحةً مكتوبًا عليها "نواب الشعب مع القضاة" مردِّدين الهتافاتِ المؤيِّدة للقضاة ومعهم مئات الإخوان المسلمين، ومنها "بدأ العد التنازلي لاستعادة الوطن".

  

وقامت قوات الأمن بحشد عشراتٍ من البلطجية لتهديد المحتشدين حول النواب؛ حيث اعتقلت عشراتٍ من المتظاهرين في سيارات الأمن المركزي.

التعليقات