القرضاوي: المشاركة في مظاهرات "جمعة الرحيل" واجبة شرعًا

القرضاوي: المشاركة في مظاهرات "جمعة الرحيل" واجبة شرعًا

طالب العلاَّمة د. يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، علماء الأزهر وأعضاء مجمع البحوث الإسلامية- وفي مقدمتهم د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وفضيلة مفتي الجمهورية- بقيادة المسيرات الاحتجاجية في كلِّ محافظات مصر يوم الجمعة القادم عقب أداء الصلاة بعمائمهم وزيِّهم.

 

وشدَّد د. القرضاوي- في بيان وصل (إخوان أون لاين)- على أن مشاركة الشعب المصري كله في مظاهرات الرحيل يوم الجمعة القادم واجبة شرعًا على كلِّ قادر وليس لديه عذر يمنعه؛ لأن هذه وسيلة إلى التخلُّص من الفرعون، دون مزيد من الخسائر في الأرواح، وما لا يتمُّ الواجب إلا به فهو واجب، مؤكدًا أن التظاهر السلمي لمقاومة الحكَّام المستبدِّين على شعوبهم، والمناداة بمطالبهم المشروعة فريضة شرعية.

 

ودعا جماهير الشعب المصري المؤمن إلى النزول بكثافة إلى الشارع يوم الجمعة القادم (جمعة الحسم) للمشاركة في المسيرات المليونية للانضمام إلى سائر شعب مصر الغاضب؛ ليشارك في تكثيف الضغط على الرئيس مبارك، الذي فقد شرعيته؛ لينفذ نداءً أكثر من (90%) من شعب مصر بسقوطه.

 

وجدَّد مطالبته للرئيس حسني مبارك بالاستجابة لصيحات الشعب بالرحيل عن حكم مصر وإيداع الغرور والكبرياء والمكابرة والألاعيب المكشوفة؛ حتى لا يتعرَّض الوطن لمزيد من الاضطراب والخراب، وسفك الدماء.

 

وطالب الجيش المصري الباسل النبيل بالتدخل الفوري لحماية شباب مصر الحر، وصون حرية التعبير السلمي، وتحقيق مطالب الشعب المشروعة، وعدم استخدام القوة ضدَّ شعب مصر العظيم، والمساهمة في فرض إرادة الشعب برحيل مبارك.

 

ودعا الشعب إلى التعاون مع الشعب في ملحمته الباسلة بتعيين رئيس المحكمة الدستورية رئيسًا مؤقتًا؛ لأن رئيس مجلس الشعب لا يصلح؛ لإجماع الشعب المصري على أنه مجلس مزوَّر، وتكوين حكومة إنقاذ وطني من سائر القوى يمثل اتجاه الأمة الجديد، واختيار لجنة حكماء تضع مسودة دستور، إلى أن تنتخب جمعية تأسيسية.

التعليقات