الكتاتني في مؤتمر انتخابي حاشد: لن يقود فصيل سفينة الوطن منفردًا

الكتاتني في مؤتمر انتخابي حاشد: لن يقود فصيل سفينة الوطن منفردًا

نظم مرشحو حزب الحرية والعدالة عن قائمة شمال المنيا، مساء أمس، مؤتمرًا انتخابيًّا حاشدًا في مدينة العدوة، بحضور د. محمد سعد الكتاتني، الأمين العام للحزب ومرشح القائمة، بالإضافة إلى أعضاء القائمة النائب السابق محمد عبد العظيم، د. رضا أبو غنيمة، م. نادي شعبان، مصطفى عبد الخالق، هيام عبد العال، محمد كامل، ومرشحي مقعد الفردي عن الدائرة الثانية د. محمد الباسل "فئات"، م. حمدي خليفة "عمال".

 

وأكد د. سعد الكتاتني- في كلمته بالمؤتمر- أن التحالف الديمقراطي من أجل مصر الذي يضم أحزابًا ذو توجهات متنوعة أتى انطلاقًا من إيمان حزب الحرية والعدالة بضرورة العمل الجماعي، مشددًا على صعوبة قيادة فصيل بمفردة لسفينة الوطن خلال المرحلة المقبلة.

 

وأوضح أن حزب الحرية والعدالة يأخذ على عاتقه محاربة الفساد، مشيرًا إلى أن تغلغل رموز نظام المخلوع في كل مؤسسات الدولة حتى اليوم، قائلاً: "إن نظام مبارك لم يسقط بعد، وإنما الذي سقط هو رأس النظام فقط".

 

وأشار د. الكتاتني إلى امتلاك الحزب للجان تقوم على التخطيط لمستقبل مصر، وتهدف لإحداث تنمية شاملة بالوطن، مشيرًا إلى سعي الحزب للاستفادة من التجارب الناجحة للآخرين.

 

وأضاف أن الحزب يمد يد العون لكل مصري لديه فكرة تساعد في بناء الوطن والارتقاء به، وذلك بصرف النظر عن توجهاته أو انتماءاته السياسية والفكرية.

 

من جانبها أكدت هيام عبد العال، مرشحة القائمة، اهتمام حزب الحرية والعدالة بقضايا ومشاكل المرأة، مشيرةً إلى دور أمانة المرأة بالحزب في العمل المجتمعي والثقيفي والسياسي.

 

وشدد د. الباسل، المرشح الفردي، على اهتمام الحزب بالجانب الصحي، مشيرةً إلى الوضع السيئ الذي تعاني منه مستشفيات المحافظة على مدار السنوات الماضية.

 

وقال مصطفى عبد الخالق، عضو القائمة: إن نظام مبارك دمَّر حياة المصريين، مؤكدًا حاجة مصر إلى جهود كبيرة من أجل تصليح ما دمّر.

 

من جانبه، دعا النائب السابق محمد عبد العظيم، عضو القائمة، المواطنين إلى المساهمة بقوة فى الانتخابات المقبلة من أجل بناء مصر الحرة.

التعليقات