بلاغ للنائب العام ضد 3 من الاشتراكيين الثوريين

بلاغ للنائب العام ضد 3 من الاشتراكيين الثوريين

تقدم جمال تاج الدين، أمين عام لجنة الحريات بالنقابة العامة للمحامين، وحسن القباني، منسق حركة "صحفيون من أجل الإصلاح"، وآية الله حسني، الباحثة الإعلامية، ببلاغ إلى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود، ظهر اليوم، حمل رقم 11218 بلاغات النائب العام ضد 3 من أعضاء حركة الاشتراكيين الثوريين؛ لقيامهم بالتحريض على إسقاط الدولة والانقلاب على ثورة 25 يناير، وحرق بعض مؤسسات الدولة.

 

وأمر النائب العام بإحالة البلاغ فورًا إلى النيابة وأحاله فورًا إلى المستشار هشام بدوي، المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة؛ لخطورة ما ورد في البلاغ.

 

واتهم البلاغ كلاًّ من ياسر عبد القوي وسامح نجيب وهشام يسري، أعضاء حركة الاشتراكيين الثوريين، بالتحريض على إسقاط الدولة، والاستيلاء على مباني المؤسسات العامة ذات الأهمية الخاصة، مثل مجلسي الشعب والشورى ومجلس الوزراء، والعمل على حرق وتخريب تلك المؤسسات، وكذا التحريض على إحداث فوضى عارمة واضطرابات ونشر الذعر بين المواطنين.

 

وأرفق بالبلاغ حافظة مستندات تضم 26 مستندًا لصور ضوئية وفيديوهات، تؤكد بما لا يحمل مجالاً للشك تورُّط المشكو في حقهم وصحة ما نسب إليهم من اتهامات.

التعليقات