الكتاتني: ما نشرته "الأهرام" حول "الجمعية التأسيسية" لا يمثل الحزب

الكتاتني: ما نشرته "الأهرام" حول "الجمعية التأسيسية" لا يمثل الحزب

نفى الدكتور محمد سعد الكتاتني، الأمين العام لحزب الحرية والعدالة، المعلومات التي نشرتها جريدة "الأهرام" اليومية في عددها الصادر اليوم 7 يناير 2012م، والخاص بتصور حزب الحرية والعدالة للجمعية التأسيسية لوضع الدستور الجديد، وما جاء في الموضوع من تصورات ليس لها علاقة بحزب الحرية والعدالة.

 

وأكد الكتاتني أن ما نُشر على لسان الأستاذ أحمد أبو بركة لا يعدو كونه اجتهادًا من أحد أعضاء الحزب ولم يتم تداوله أو مناقشته داخليًّا، مثله مثل كثير من الأطروحات التي يتلقاها الحزب من داخله وخارجه، مشيرًا إلى أن هذه التصورات واحدة من عشرات وصلت للحزب وما زالت جميعها قيد البحث، خاصةً أن الحزب على قناعة بأن تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور الجديد يجب أن يكون بالتوافق والاتفاق بين مختلف القوى السياسية والحزبية والوطنية والنقابات المهنية والشخصيات العامة.

 

وأشار الدكتور الكتاتني إلى أن حزب الحرية والعدالة عندما يصل إلى أي تصور في أي موضوع متعلق بالشأن العام فإنما يعبر عنه رئيس الحزب أو الأمين العام؛ إما بتصريحات مباشرة، أو من خلال بيان رسمي يعبر عن وجهة نظر الحزب ورأيه، وما عدا ذلك لا يمثلنا في شيء.

 

وأوضح الكتاتني أن الأستاذ أحمد أبو بركة ليس مستشارًا قانونيًّا للحزب أو متحدثًا باسمه.

التعليقات