أعلن أعضاء حركة "شباب 18" الداعمة لعودة الشرعية عن رفض نتيجة مباراة مصر وغانا؛ لكون المباراة كانت تحت سيطرة الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

 

وقال أدمن صفحة الحركة على "فيس بوك": "نحن لا نعترف بأي عمل في عهد حكومه الانقلاب عشان كده نعيد.. الماتش تاني لما الدكتور مرسي يرجع".

 

يذكر أن المنتخب المصري الأول لكرة القدم مُني بخسارة ثقيلة وقاسية أمام غانا 1/ 6 أمس في التصفيات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم بالبرازيل 2014.