كتب- أحمد رمضان

أكد المرشد العام للإخوان المسلمين- الأستاذ محمد مهدي عاكف- أن مقاطعة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والكيان الصهيوني للحكومة المُشكَّلة من قِبل حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أسلوب غير حضاري ولا يمت للإنسانية والحق بصلة.

 

وقال عاكف في تصريحات لـ(إخوان أون لاين): إن الاتحاد الأوروبي وأمريكا كان أولى بهما وهما اللذان  ساعدا على تدمير بيوت الفلسطينيين وتجريف أرضه وحرقها وسلب حقوقه أن يقفا بجوار الحق, بدلاً من موقفهما الغريب من حماس.

 

وأضاف فضيلة المرشد العام قائلاً: إن موقف الولايات المتحدة من حماس لم يكن جديدًا عليها وإنما يضاف لمواقفها المتشددة لصالح الكيان الصهيوني الرافض لأي تسويةٍ مع الفلسطينيين تكون قائمة على الحق والعدل.

 

وطالب عاكف باحترام إرادة الفلسطينيين في شكل حكومته التي جاءت بالانتخابات الديمقراطية, وبالتعاون مع هذه الحكومة من أجل واقع يرجع الحق لأصحابه، كما طالب كافة الأنظمة الرسمية والشعبية العربية والعالمية بدعم الشعب الفلسطيني في شكل حكومته التي اختارها.