كشف د. عمرو دراج وزير التخطيط في حكومة د. هشام قنديل الشرعية عن رد الرئيس محمد مرسي القوي على كاثرين آشتون مسئولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي عندما طالبته بالتنازل.


وأوضح د. دراج في لقاء عبر فضائية "الشرق" مع هيثم أبو خليل أن كاثرين آشتون طلبت التنازل من الرئيس مرسي عندما زارته في القاعدة البحرية في أبو قير. وقالت له عدد المتظاهرين 50 ألفًا فقط.. فرد عليها  الرئيس مرسي لو العدد هكذا ما كنت أتيت هنا.


وأكد د. دراج أن الرئيس مرسي أدرك هذا  الدور الذي لعبته آشتون والاتحاد الأوربي في محاولة تكريس وترسيخ الانقلاب بالضغط بشتى الطريق لتمكينه.


رابط الفيديو
https://www.youtube.com/watch?v=2lSIBedlOgg&feature=youtu.be