أكد د.محمد محسوب الوزير السابق ونائب رئيس حزب الوسط أن قمع الانقلاب سيولد انفجارًا شعبيًّا سيملأ الميادين بالثوار الذين ستولد الحرية على أيديهم.



وقال عبر "فيسبوك": "القمع لا يمنع ثورة إنما اليأس، مؤكدًا أن القمع يصنع احتقانًا ينتظر ثقبًا يفتحه مجهولون بصُرة الظلام ليتدفق منه الضوء كتلاً من الثوار للميادين فتولد الحرية".