أكد د.محمد محسوب الوزير السابق ونائب رئيس حزب الوسط أن قاتل المصريين بالداخل والخارج واحد عمدًا أو إهمالاً، مشيرًا إلى أن الطريق لتجنب ذلك هو إسقاط عصابة الفشل.

 

وقال عبر "فيسبوك": نحن شعب يقتل بالداخل على يد عصابة قمع فاسدة، وفي الخارج بيد عصابات قتل منظم تستغل غياب الدولة المصرية وعجز مؤسساتها وانشغالها بدعم الثورة المضادة بليبيا.

 

وأكد أن القاتل واحد عمدًا أو إهمالاً.. والطريق واحد إسقاط عصابة الفشل واستعادة الدولة لتقوم بواجبها في حماية شعبها.