كتب- أحمد رمضان

أكد فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف- المرشد العام للإخوان المسلمين- أنَّ الإخوان يدعمون المقاومة التي تدافع عن الوطن ضد المحتلين الغاصبين.

 

وأضاف المرشد العام في حديثٍ أجرته معه مجلة (الوطن العربي) التي تصدر في العاصمة الفرنسية باريس أنَّ الإخوان يقدمون أنفسهم فداءً ودفاعًا عن الوطن المغتصب، ولن يبخلوا بما يستطيعون تقديمه.

 

وقال: إنَّ الأنظمةَ العربيةَ تحالفت مع الصهاينة ضد الرجال المقاومين من حزب الله وحركة حماس وغيرهم في العراق.

 

وانتقد المرشد العام الأنظمةَ المستبدةَ التي تفرض حصارًا على شعوبها، وترفض أن تعتبرها الملاذ لها في حال الخطر القادم من جانب الصهاينة، وأكد أن الإخوان يعدون أنفسهم نفسيًّا وتربويًّا وأخلاقيًّا من أجل الدفاع والذودِ عن الأوطان، ويتركون الإعداد العسكري والتسليحي للحكومة المصرية لأنها المنوطة بذلك، وهذه هي وظيفتها، التي كانت تقوم بها في حرب فلسطين عام 1948م؛ حيث دعمت الإخوان وسمحت لهم بالجهاد داخل فلسطين.

 

وأوضح أنَّ الشعبَ المصري مقاومٌ بجدارة وأنه من أغنى الشعوبِ رغم فقره، مستدلاً على ذلك بما يقدمه للمقاومة من مساعدةٍ ودعم، وضرب فضيلته مثالاً باحتفال اتحاد الأطباء العرب والذي تبرَّع فيه الحاضرون بمبالغ كبيرة.