غرد المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين أحمد عاصم حول عوامل نجاح التجربة التونسية.

وقال على حسابه الرسمي على "تويتر": "نهنئ التونسيين ونستلهم عوامل النجاح بالوعي الناضج والإرادة النافذة والمعارضة التي مهما تباينت رؤاها وتباعدت مذاهبها فإن صالح الوطن فقط هو محط نظرها جميعا، والتزام كل المؤسسات بمهامها فقط ومنها المؤسسة الأمنية التي أدت وظيفتها في صمت وقامت بدورها على حياد دون تسلط ولا وصاية".