تصدر هاشتاج "#مصر_محتله_بالوكاله" قائمة الأعلى تداولا في مصر،  بعدما أغرق نظام الانقلاب مصر في ديونها الداخلية والخارجية كعلامة على فشل عام، وباتت 75% من ميزانية الدولة تأتي من الضرائب، فلم يبق أمام المنقلب إلا الاحتماء بالصهاينة الذين نصحوه بإثقال كاهل الشعب، لا لحمايته، بل لإنهاك المصريين فلا تعليم، ولا صحة، ولا تطوير، ولا دعم للمواطن، ولا بنية تحتية، ولا مياه، أو غاز، أو ذهب.

وكتب حساب الجوكر المصري قائلا: " يحتاج ايه المحتل غير موارد بلدك. فمصر في احتلال ولم تنل استقلالها قيادات الجيش تابعة لامريكا بالكلية ( تدريب وتعيين وفلوس وولاء) ضرايب بتتاخد من جيبك ولا ترى لها اي اثر.. وضرايب علي كل شئ.. فانت في الحقيقة مجرد دافع للجزية لوكيل المحتل ".