عمان- حبيب أبو محفوظ

دعت اللجنة التحضيرية للملتقى الوطني الذي يضم قوى وشخصيات ومؤسسات وطنية إلى عقد ملتقى مساء اليوم السبت 23/6/2007م في المركز العام لجماعة الإخوان المسلمين بمنطقة العبدلي؛ وذلك لـ"إطلاق مشروع مبادرة حول الأحداث في الساحة الفلسطينية"، وسيُعقد الملتقى في تمام الساعة السادسة مساءً.

 

ووفقًا لمصادر في الحركة الإسلامية فان مشروع المبادرة المقترح "يدعو حركتَي فتح وحماس إلى بدء حوار جادٍّ وسريع لمعالجة تداعيات الأزمة والتوصل إلى صيغة من الشراكة والتفاهم والتوافق لترتيب الأوضاع في الساحة الفلسطينية، بما يمكِّن الشعب الفلسطيني من مواصلة جهده لإنجاز حقوقه المشروعة ومواجهة المؤامرات التي تستهدف وحدته ومسيرته النضالية".

 

ويؤكد مشروع المبادرة على "وحدة الأرض الفلسطينية والشعب الفلسطيني ورفض أية صيغة لفصل الضفة عن القطاع"، ويعبر عن "القلق إزاء ما جرى ويجري من اقتتال وانقسام وفتنة بين الأشقاء" في فلسطين.

 

ويدعو المشروع "الأطراف العربية إلى دور إيجابي وفاعل لمعالجة الأزمة دون تحريض أو تجييش من شأنه أن يفاقم الأزمة ولا يعالجها".

 

وكان الإخوان المسلمون قد دعَوا في بيان لهم أول أمس الأطراف الفلسطينية المختلفة إلى "العودة للحوار الوطني وحقن الدم الفلسطيني".