وصَف الدكتور عبد الحميد الغزالي- المستشار السياسي للمرشد العام للإخوان المسلمين والأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة- إطلاق سراح الصحفي البريطاني آلان جونستون بأنه يُعدُّ نصرًا سياسيًّا لحماس وللحكومة الفلسطينية الشرعية، مضيفًا أن ذلك جاء بعد جهودٍ مضنيةٍ من قِبَل الحكومة والحركة على حدّ سواء، في استتباب الأمن وزرع الطمأنينة بين أبناء الشعب الواحد.

 

 الصورة غير متاحة

جونستون يتناول الطعام مع هنية والزهار عقب الإفراج عنه

مؤكدًا أن إطلاق الصحفي البريطاني دليلٌ على ما تتحلَّى به قيادة حكومة حماس من وسطية الإسلام والاعتدال ووضوح الغاية، المتمثلة في التمسك بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

 

وطالب الغزالي المجتمعَ الدولي عامةً والأوروبي والأمريكي خاصةً بدعم مطالب حماس المتمثِّلة في وحدة الشعب الفلسطيني، من خلال حكومة وحدة وطنية تُعيد لُحمة الفلسطينيين، حتى يتفرَّغَ لمقاومة المحتل، والحصول على حقوقه المشروعة.