وجَّه فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف- المرشد العام للإخوان المسلمين- التهنئة والتحية للشعب الفلسطيني؛ بمناسبة مرور عشرين عامًا على بدء انتفاضته الأولى.

 

وأكد فضيلته أن الإخوان المسلمين يعتبرون الشعب الفلسطيني المجاهد حائطَ الصدِّ الرئيسي أمام المشروع الصهيوني الأمريكي، وخط الدفاع الأول عن كرامة الأمة وشرفها.

 

وقال: إن الجماعة من منطلق إدراكها مسئولياتها التاريخية تجاه القضية الفلسطينية والمسجد الأقصى المبارك، تقدِّر للشعب الفلسطيني جهاده وتضحياته وصموده وثباته في وجه المحتل الغاصب لمقدساتنا في أرض الإسراء.

 

كما توجَّه الإخوان المسلمون بالتهنئة لحركة المقاومة الإسلامية حماس وكتائب عز الدين القسام، وأكدوا رغبتَهم في وضْعِ كلِّ إمكانياتهم في الدعم والتأييد والمساندة للمجاهدين المقاومين للحملة الشرسة عليهم وعلى الأمة ومقدَّسَاتها.

 

طالع نص البيان