قضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة اليوم برئاسة المستشار محمد عطية بوقف تنفيذ قرار وزير التعليم العالي ورئيس جامعة الإسكندرية بنقل وبيع مقر جامعة الإسكندرية بالشاطبي إلى منطقة أبيس.

 

أكد الدكتور صلاح صادق محامي المدعين لـ(إخوان أون لاين) أن نقل مجمع الكليات النظرية من منطقة الشاطبي إلى مزرعة أبيس مخططٌ لبيع جامعة الإسكندرية لصالح شركة "إعمار مصر"، وأن نقل الجامعة ومنشآتها يأتي ضمن اتفاقية وقَّعتها الحكومة مع شركة "إعمار مصر" لتطوير الميناء الشرقي بالإسكندرية.

 

وأشار إلى أن حصيلةَ بيع أرض الجامعة تصل إلى 20 مليار جنيه، وكشف عن وثائق قدَّمها لمحكمة القضاء الإداري، حول اتفاقية تطوير ميناء الإسكندرية؛ التي وقَّعها د. أحمد نظيف مع "إعمار مصر".

 

وأشار الدكتور عمر عبد العزيز الأستاذ بكلية الهندسة وأحد المدَّعين إلى أن حكم المحكمة جاء اليوم ليؤكد أن القضاء المصري لا يزال نزيهًا، وأن قرارات جامعة الإسكندرية لا تحافظ على المصلحة العامة، وأن هناك أسبابًا أخرى يستند إليها عند اتخاذ قراراتها.