استنكر فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف المرشد العام للإخوان المسلمين الوضع المؤسف الذي يعاني منه الشيخ عمر عبد الرحمن في سجون أمريكا، خاصةً بعد إصابته بأمراض عديدة؛ منها سرطان البنكرياس والآلام المستمرة؛ مما جعله لا يستطيع الحركة.

 

وقال فضيلته في تصريح صحفي إنه يأسف لعدم مراعاة السلطات الأمريكية الجانب الإنساني لهذا الشيخ المُسنّ، ووضعه في سجن انفرادي مما يزيد من معاناته وعدم إتاحة الفرصة له ليعيش بين أبنائه لرعايته وهو في هذه الحالة المرضية.