يتقدَّم فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين بخالص التعازي لأسرة الدكتور مصطفى محمود المفكر الكبير الذي وافته المنية، صباح اليوم، عن عمر يناهز الـ88 عامًا، بعد صراع طويل مع المرض.

 

ودعا فضيلته للفقيد بواسع الرحمة، وأن يتقبل الله منه صالح عمله، وأن يرفعه عنده في عليين، مع الأنبياء والشهداء والصديقين، وحسن أولئك رفيقًا.

 

وشارك فضيلته، ظهر اليوم؛ في وفد ضمَّ فضيلة الشيخ محمد عبد الله الخطيب عضو مكتب الإرشاد، والدكتور عصام العريان القيادي بالجماعة، والأستاذ مسعود السبحي سكرتير المرشد في تشييع الفقيد الكبير الدكتور مصطفى محمود اليوم من مسجده بضاحية المهندسين.

 

وقدَّم الفقيد الراحل 400 حلقة من برنامجه التليفزيوني الشهير (العلم والإيمان)، وأنشأ عام 1979م مسجده في القاهرة المعروف بـ"مسجد مصطفى محمود"، ويتبع له ثلاثة ‏مراكز‏ ‏طبية‏ تهتم بعلاج الفقراء وذوي الدخل المحدود.

 

وألَّف الفقيد الراحل 89 كتابًا؛ منها الكتب العلمية والدينية والفلسفية والاجتماعية والسياسية، إضافة للحكايات والمسرحيات وقصص الرحلات، ويتميز أسلوبه بالجاذبية مع العمق والبساطة.