يحتسب فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف المرشد العام للإخوان المسلمين عند الله تعالى الأستاذ الدكتور علي شهوان أحد أشهر أطباء النساء والتوليد في مصر، وأحد الرعيل الأول للإخوان وأحد رفقاء رحلة الأستاذ عاكف، والذي وافته المنية مساء اليوم الأربعاء.

 

ودعا فضيلته للفقيد بأن يشمله الله تعالى بواسع رحمته ومغفرته في هذه الأيام التي هي عند الله أفضل أيام الدنيا، وأن يسكنه الله فسيح جناته، وأن يجعل علمه في ميزان حسناته.

 

كما دعا للفقيد بأن يجزل الله تعالى له العطاء جزاء صبره على درب دعوته، وحمله لرايتها محتسبًا ما لاقاه في سبيل الله؛ فقد كان أحد الذين عايشوا محنة الإخوان المسلمين في سجون ناصر.

 

وأكد فضيلته أن الأستاذ الدكتور علي شهوان كان مثالاً للطبيب المسلم الذي يخدم دينه، والذي عاش حتى آخر يوم من عمره في خدمة مرضاه، فكثيرًا ما مدَّ يده بالمساعدة للفقراء من المرضى دون مقابل.

 

وسوف تشيع جنازة الدكتور علي شهوان عقب صلاة الظهر غدًا الخميس من مسجد الصديق في منطقة الشيراتون بشرق القاهرة، ومن المقرر أن يوارى جثمانه الثرى في مقابر العاشر من رمضان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.