شارك فضيلة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين، والأستاذ محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق في عزاء الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الأزهر الشريف، والذي أُقيم بعد صلاة المغرب اليوم في مسجد عمر مكرم بوسط القاهرة.

 

وقال د. بديع في تصريح لـ(إخوان أون لاين): "ندعو الله عز وجل له بالرحمة والمغفرة"، داعيًا المولى أن يتولى مشيخة الأزهر إنسانٌ يحمل الأمانة، وينفع الإسلام والمسلمين، ويخدم قضاياهم بما يليق بها.

 

وأضاف أستاذ عاكف: "نسأل الله له الرحمة والمغفرة، وأن يتقبله الله عز وجل في الصالحين".

 

وشارك في تقديم واجب العزاء كلٌّ من الحاج مسعود السبحي سكرتير فضيلة المرشد العام، والدكتور جمال نصار.

 

وجاور أسرة الفقيد في تلقي واجب العزاء كلٌّ من الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية، والدكتور محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف، والدكتور أحمد الطيب رئيس جامعة الأزهر.

 

وشارك في تقديم العزاء عدد من الوزراء والمسئولين، وسفراء وممثلون عن الدول العربية، وعدد من علماء الأزهر ورجال الدين المسيحي.