أعلنت جماعة "تعاون المسلمين" بنيجيريا غدًا الثلاثاء إلى الجمعة أيامًا للغضب ضد العدو الصهيوني في البلاد، بالاعتصامات، ومقاطعة منتجاتهم، ومسيرات سلمية في عواصم ولايات نيجيرية وفي أبوجا العاصمة.

 

وأدانت- في بيان اليوم وصل (إخوان أون لاين) نسخة منه- حمل توقيع الداعية داوود عمران ملاسا أبو سيف الله الرئيس العام للجماعة ومدير الملتقى الوطني الإسلامي لنصرة فلسطين في نيجيريا؛ بشدة عملية القرصنة الإرهابية التي نفَّذتها القوات البحرية الصهيونية على الأحرار الأبرياء الشرفاء المتضامنين مع المحاصرين الضعفاء في غزة المحاصرة من النواب والصحفيين والقانونيين والحقوقيين والعلماء، وغيرهم من الموجودين في سفن الحرية بالمياه الدولية.

 

ودعت الجماعة جميع النيجيريين خاصة والحركات والمنظمات والدول العربية والإسلامية عامة؛ إلى الثأر من أجل دماء عشرات القتلى وعشرات الجرحى من طواقم السفن، والاستعلاء بالقوة على السفينة، وخرق القوانين الدولية والإنسانية.

 

وطالبت الجماعة الحكومة الفيدرالية في نيجيريا باتخاذ الإجراءات القانونية ضد الكيان الصهيوني، وطرد السفير الصهيوني من أبوجا، وإصدار الأمر بعودة السفير إلى نيجيريا.

 

كما دعت نقابة المحامين في نيجيريا والجمعيات الحقوقية إلى التحرك القانوني ضد العملية اللا إنسانية التي تمارسها دولة الكيان الغاصبة من قتل الفلسطينيين ومحاصرة غزة ومنع الأبرياء من حقوقهم.