تظاهر المئات من أبناء شبرا الخيمة، مساء اليوم، أمام مسجد التقوى بشبرا الخيمة بعد صلاة العشاء؛ تنديدًا بالقرصنة الصهيونية التي شنَّتها قوات الاحتلال الصهيوني على أسطول الحرية؛ ما أسفر عن استشهاد ما يقرب من 20 متضامنًا وإصابة 60 آخرين.

 

وندَّد المتظاهرون بالموقف الرسمي العربي الصامت، ضد الحصار الإجرامي الصهيوني على الشعب المحاصر بقطاع غزة، وردَّدوا هتافات "خيبر خيبر يا يهود.. جيش محمد سوف يعود"، "يا بلتاجي فينك فينك.. الحدود بينا وبينك"، و"يا فاروق فينك فينك.. الحدود بينا وبينك"، و"كنتِ فين يا كرامة مصر.. لما أسروا نواب مصر".

 

وطالب النائب جمال شحاتة عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين في كلمته، بضرورة قطع العلاقات مع الكيان الصهيوني ومنع تصدير الغاز للكيان الصهيوني وفتح المعابر مع غزة بشكلٍ دائم، ووقف كافة أشكال المفاوضات المباشرة وغير المباشرة، وجعل يوم 31 مايو يومًا لانتفاضة الضمير العربي والدولي.