سمحت قوات الأمن لنواب الإخوان والمعارضة المشاركين في قافلة الحرية المصرية بدخول معبر رفح بشكل فردي، فيما استمرَّ احتجاز الشاحنات ومواد الإغاثة.

 

وتمَّ الإفراج عن سائقي الشاحنات بعد توسط د. حازم فاروق ود. محمد البلتاجي عضوي الكتلة البرلمانية للإخوان لدى قيادات مديرية أمن شمال سيناء، فيما انتشرت الأكمنة والحواجز الأمنية بشكل مكثف على طول اتجاه المعبر.

 

وطالب النواب رجال الأمن بتطبيق الدور الحقيقي للأمن بحماية النشطاء وحاملي المواد الإغاثية، وليس ملاحقتهم واحتجازهم.