دعت لجنة الشباب بنقابة صيادلة مصر إلى إضراب شامل يوم الإثنين 21 يونيو الجاري، يوم النطق بالحكم في قضية فرض الحراسة على النقابة، التي تقدَّم بها صيادلة بتحريض من الدكتور أحمد العزبي صحاب مجموعة "صيدليات العزبي".

 

وطالبت لجنة الشباب- في بيان وصل (إخوان أون لاين)- مجلس النقابة العامة والنقابات الفرعية بتبني مطلب الإضراب، واتخاذ كل القرارات اللازمة لتفعيل هذا الإضراب في حال فرض الحراسة.

 

وأضافت أن البعض يحاول فرض الحراسة من أجل سيطرة أصحاب رءوس الأموال وأصحاب المصالح و"المفسدين" على المهنة، بالإضافة إلى تغييب روح الديمقراطية وحق الصيادلة في اختيار من يمثلهم ويدافع عن حقوقهم وإدخال المهنة ككل في نفق مظلم.

 

ودعت اللجنة منظمات المجتمع المدني وكل الهيئات والمنظمات والوطنيين الشرفاء إلى القيام بدورهم في التصدي لفرض الحراسة على النقابات المهنية، باعتباره تراجعًا خطيرًا عن قيم الديمقراطية والحرية؛ بحسب البيان.