واصلت الأجهزة الأمنية بمحافظة الإسكندرية حملتها المسعورة على الإخوان المسلمين بالمحافظة، وذلك عقب إعلان الجماعة عزمها خوض انتخابات مجلس الشعب، وقامت أمس باعتقال 3 من أعضاء الإخوان؛ ليرتفع عدد المعتقلين حتى الآن إلى 17.

 

وقال خلف بيومي، محامي الإخوان بالإسكندرية، إن قوات الأمن دهمت أمس 4 مكتبات إسلامية وشركات، وصادرت مطبوعات وكتب إسلامية ودراسية وأجهزة كمبيوتر، قبل أن تعتقل 3 كانوا موجودين في المكتبات حال المداهمة، وهم: المهندس أيمن شمس، وياسر فاروق، وعبد الرحمن مصباح، فيما لم يوجد رجب كريم وجلال ندا، في مكتبتيهما حال المداهمة.

 

وأضاف أن هذه الاعتقالات وسيلة حكومية أخرى تتم بدون سند من قانون؛ في محاولةٍ من النظام لإضعاف الإخوان في الانتخابات القادمة، مؤكدًا أنها لن تثني الإخوان عن طريقهم في الإصلاح.

 

وكانت قوات الأمن قد اختطفت في وقت سابق 14 من كوادر الإخوان، وتمَّ اقتيادهم إلى أماكن غير معلومة، وهم: م. عبد الرحمن محمود إبراهيم، ومحمد الدالي، وهاني صلاح، ومحمد إبراهيم السمان، وأحمد أنور بزيد، وباهر سلامة، وأيمن علي زكي، ومحمد فريد، وعبد الرحمن جميل، ومحمد صلاح، ومحمد أحمد عبد المنعم همام، وأحمد حنفي محمد عبد الباسط، ومصطفى ممدوح عباس، وحمدي عبد السلام.