اختطفت أجهزة الأمن بالشرقية 11 من إخوان قريتي "بردين والعصلوجي" المجاورتين لمدينة الزقازيق، صباح اليوم، أثناء قيامهم بكتابة "يفط جيرية" حول الإصلاح، ونقلهم الأمن إلى قسم أول الزقازيق؛ تمهيدًا لعرضهم على النيابة.

 

والمختطفون هم: محمد أحمد عبد العظيم "طالب بالصف الثالث الإعدادي"، وعمرو أسامة "طالب بالفرقة الثانية بكلية التجارة"، وحسن صالح، ويحيى قصير "مدرس"، وأشرف ياسين "مدرس"، وهاني عزب "فني معمل"، وجمال سعيد "مدرس"، ومحمد صابر "فني لحام"، وعبد البديع الغتوري "مدرس ثانوي"، وعبد الله النجار "فني كهرباء"، والباز شاكر.

 

في سياق متصل، أطلقت الأجهزة الأمنية سراح 3 من إخوان قرية كفر إبراش بمركز مشتول السوق، بعد قرار النيابة العامة بإخلاء سبيلهم، وكانوا قد اختطفوا أثناء كتابة يفط جيرية أول أمس، وهم: أحمد عليوة قرمة "مدرس"، عبد الرحمن خليل "مهندس زراعي"، أيمن عذب "محامٍ".