أسفر الاجتماع العام الطارئ لحزب السعادة عن فوز نجم الدين أربكان، زعيم حركة المللي جوروش، برئاسته؛ خلفًا للرئيس المستقيل نعمان قورتولموش بنسبة 684 صوتًا من أصل عدد 687 هم أعضاء الحزب.

 

وأكد أربكان- خلال كلمته بالاجتماع أمس، عقب فوزه- عن رغبته في بداية مرحلة جديدة لحزب السعادة خلال الفترة القادمة، مثنيًا على حماسة المشاركين بفوزه، قائلاً: عشنا حماسًا كبيرًا، ورأينا وعيًا كبيرًا في إصرار أعضاء الحزب وتمسكهم بمبادئه نحو النهوض بتركيا وتفوقها.

 

حضر المؤتمر لفيفٌ من رؤساء الأحزاب التركية وممثلون عنهم بما يقرب من نحو 40 ألفًا من منسوبي المللي جوروش "فكر الأمة" وحزب السعادة، إلى جانب مشاركة منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الاجتماعية.

 الصورة غير متاحة  الصورة غير متاحة

 حضور كبير جدًّا في المؤتمر

 الهتاف المتواصل لأربكان