أعلنت مديرية أمن بني سويف حالة التأهب القصوى، صباح الثلاثاء؛ تحسبًا لتنظيم مظاهرات عقب إعلان القوى السياسية اعتزامها تنظيم وقفات احتجاجية للتنديد بسوء الأحوال السياسية والاقتصادية التي تشهدها مصر.

 

وأشارت مصادر إلى أن هناك اجتماعًا تم مع القيادات الأمنية بمديرية أمن بني سويف؛ لمناقشة الاستعدادات لأي مظاهرات قد تحدث في هذا اليوم واتخاذ كافة الاستعدادات للتصدي للمظاهرات التي ستقوم بها القوى السياسية وإعلان حالة الطوارئ.

 

وقامت الجمعية الوطنية للتغيير مساء أمس بتوزيع بيان أعلنت فيها اعتزامها تنظيم وقفة احتجاجية أمام مبنى محافظة بني سويف الساعة الثانية ظهرًا.

 

وقال عدد من أعضاء الجمعية الوطنية للتغيير إن البيان طالب القوى السياسية بالتظاهر، ظهر اليوم، أمام مبنى المحافظة، وفي حالة إجهاض المظاهرات يتم التجمع أمام مديرية أمن بني سويف أكبر ميادين بني سويف.

 

وأشار إلى أن حركة "كفاية" قامت منذ أيام بالمرور على المواطنين في المقاهي؛ لحثهم على المشاركة في الوقفة التي ستكون سلمية احتجاجية.