نشرت صحيفة (التليجراف) البريطانية شريط فيديو يُظهر انضمام أحد ضباط شرطة مكافحة الشغب المصرية، برتبة نقيب، إلى محتجي يوم الغضب الذين عبَّروا عن مطالب الشعب المصري في العديد من المدن والمحافظات المصرية.

 

وركزت الصحيفة على قيام الشرطي بقيادة الهتافات المؤيدة إسقاط النظام، وحل مجلس الشعب، وتحديد فترات رئاسة الجمهورية، والقضاء على البطالة، وغيرها من المطالب الشعبية.

 

وقالت الصحيفة إن مظاهرات أمس أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن أربعة مواطنين مصريين في مشهد لم تعهده البلاد من قبل؛ حيث أبرزت تسلق عددٍ من المحتجين قمة إحدى سيارات دفع المياه التابعة لقوات مكافحة الشغب بعد استخدام الشرطة للقوة المفرطة ضد المحتجين.

 

رابط الفيديو

ttp://www.telegraph.co.uk/news/worldnews/africaandindianocean/egypt/8282509/Four-dead-in-Egyptian-protests.html

 

طالع ملفًا كاملاً عن يوم الغضب