تواصلت حدة الأوضاع بمحافظة السويس في التصاعد، واشتعلت 3 سيارات مساء اليوم خلال تجدد الاشتباكات بين قوات الأمن، وأكثر من 15 ألف متظاهر بميدان الأربعين.

 

وأطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، في محاولة لتفريق المتظاهرين؛ الأمر الذي أدَّى إلى إصابة العشرات، من بينهم 5 إصابات خطيرة، في الوقت الذي وصل فيه مستشفى السويس العام، ومستشفى الصدر إلى طاقتهما الاستيعابية القصوى من كثرة عدد المصابين خلال المواجهات المتكررة، ولم يعد بهما سرير واحد خالٍ لاستقبال أعداد المصابين المتزايدة.

 

وشُوهدت 14 سيارة إسعاف "عيادات متنقلة" قادمة من القاهرة؛ تحسبًا لمظاهرات الغد.

 

طالع ملفًا كاملاً عن يوم الغضب