واصل المواطنون التوافد بكثافة بمنطقة إمبابة في محافظة الجيزة، ظهر اليوم، الذين أكدوا أن مشاركتهم في الاستفتاء ضرورة لنقل مصر نقل حضارية إلى الأفضل بعد عهد فاسد، لم يروا فيه انتخابات حقيقية.

 

وقال عبد العال السيد (مهندس) لـ(إخوان أون لاين): استفتيت بنعم حتى تدور العجلة وتسير الحياة بشكلها الطبيعي، مع العلم أني لم أدلِ بصوتي في أية انتخابات من قِبل؛ لأن النتائج كانت معروفة مسبقًا.

 

وأكدت ثريا سيد (معاش مبكر) أنها قالت نعم للتعديلات الدستورية؛ لأنها خائفة من تغيير الدستور في الوقت الحالي؛ حتى لا يتعرضوا للمادة الثانية من الدستور.

 

وقال أحمد محمد (محاسب): اخترت نعم لاقتناعي بأن الوقت غير مناسب الآن؛ لإنشاء دستور جديد ولا داعي للاستعجال حتى تستقر مؤسسات الدولة ويرجع الجيش إلى ثكناته، ثم نقوم ببناء دستور جديد على أسس سليمة.