أنقذت اللجنة الشعبية للإخوان المسلمين لتأمين امتحانات الثانوية العامة ببنى مزار الطالبة المسيحية "سارة إبراهيم نبيه توفيق"؛ بعد تعرضها لحالة إغماء شديد وهي تؤدي امتحان الثانوية العامة اليوم.

 

وكانت اللجنة فوجئت بخروج رئيس لجنة الامتحانات مستنجدًا بهم؛ لوقوع حالة إغماء لإحدى الطالبات, وعلى الفور قام حمدي عمران رئيس اللجنة بطلب مستشفى بني مزار العام، فرفضوا فأرسل لرئيس مركز بني مزار محمد عبد الرحمن الذي لم يستجب.

 

وطالب عمران د. عبد العزيز علي سيد, الطبيب المعروف الذي تطوع وحضر إلى لجنة الامتحان، وقام بتوقيع الكشف الطبي عليها، واتخاذ اللازم معها حتى استعادت كامل قواها، وأدت الامتحان على خير وجه.

 

وقال والد الطالبة لأفراد اللجنة: "ربنا عمل خير بوجودكم هنا, لولاكم كانت بنتي ضاعت عليها سنة كاملة، هي دي أخلاقكم وحقيقتكم، كانوا بيخوفوننا منكم وظهر النقيض تمامًا ربنا يكرمكم".