هاجم بلطجية تابعون للحزب الوطني "المنحل" من مؤيدي الرئيس المخلوع، اليوم، أمام قاعة المحكمة، أهالي الشهداء ومعارضي الرئيس المخلوع، قبيل بدء محاكمته ونجليه ورجل الأعمال الهارب حسين سالم واللواء حبيب العادلي و6 من كبار مساعديه؛ في قضية قتل ثوار 25 يناير.

 

واعتدى أنصار "المخلوع" على معارضيه باستخدام "الأحزمة" و"الحجارة"، ورفعوا لافتات: "لا لإهانة الزعيم"، و"نرفض إهانة زعيم الأمة"، وردَّدوا هتاف: "يسقط يسقط التحرير"، و"هنهد السجن ونولَّع فيه.. لو مبارك حكموا عليه"!.

 

ويحيط رجال الشرطة والجيش بمقر أكاديمية الشرطة لتأمينه بشكل كبير قبل بداية فعاليات المحاكمة.