أكدت المستشارة الدكتورة نهى الزيني، نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية، أنه لم يكن من الممكن لها ألا تشارك في إفطار الإخوان اليوم، الذي يمثل احتفالاً لمصر كلها.

 

وقالت لـ(إخوان أون لاين)- على هامش الإفطار الذي تنظمه جماعة الإخوان المسلمين اليوم- إنها لم تفطر خارج منزلها منذ 15 عامًا، لكنها أصرَّت على مشاركة رموز مصر كلها في هذا الاحتفال الذي يمثل يوم العدل، مشيرةً إلى أن العدل يتجسَّد في أن مبارك وعصابته داخل القفص، بينما الإخوان يقيمون إفطارهم السنوي بعد عقود من التضييق؛ ليستقبلوا كل أطياف الأمة؛ إسلاميين وليبراليين ويساريين.

 

وأضافت أن الانتخابات التكميلية لمكتب الإرشاد التي تمَّت اليوم لها دلالة كبيرة على ممارسة الديمقراطية داخل الإخوان، مشيرةً إلى أنها قالت ذلك في السابق عندما تنازل فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف، المرشد السابق، عن منصبه.

 

وقالت: "فإذا كان هذا حال الإخوان في التضييق، فالممارسة في العلن ستكون أفضل".

 

حفل الإفطار في صور

شاهد حفل الإفطار (فيديو)